عالم الكبيوتر


عالم الكبيوتر

الكبيوتر
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخول  
.
احصل على جديد منتدانا

Enter your email address

أدخل إميلك ليصلك الجديد:

====>>>

بعد التفعيل في الإميل

المواضيع الأخيرة
» حميل كتب في المنهجية و البحث العلمي و اعداد البحوث
الإثنين 30 مارس 2015, 15:53 من طرف taouti

» كبر مكتبة مذكرات تخرج تخصص الحقوق والعلوم القانونية
الخميس 08 يناير 2015, 23:40 من طرف فكروني زاوي

» القنوات الناقلة لمباريات كأس العالم2014
الخميس 12 يونيو 2014, 18:19 من طرف taouti

» طلب ضروري موسوعة امتحانات
الثلاثاء 06 مايو 2014, 11:56 من طرف NHD29

» ابتسم رغم كل شيء
الأحد 06 أبريل 2014, 02:09 من طرف ليلى ك

» جامعة الجلفة تعلن عن قائمة الناجحين في مسابقة متصرف إداري 2014
الأحد 16 فبراير 2014, 21:30 من طرف taouti

»  مسابقة توظيف بالمؤسسة العمومية الإستشفائية عين الملح ولاية المسيلة ديسمبر 2013
الأحد 29 ديسمبر 2013, 10:47 من طرف taouti

»  مسابقة توظيف بالمؤسسة العمومية الإستشفائية بوسعادة ولاية المسيلة ديسمبر 2013
الأحد 29 ديسمبر 2013, 10:45 من طرف taouti

»  مسابقة توظيف بمديرية الإدارة المحلية لولاية سكيكدة ديسمبر 2013
الأحد 29 ديسمبر 2013, 10:38 من طرف taouti

»  مسابقة توظيف بمديرية النشاط الاجتماعي والتضامن لولاية سطيف ديسمبر 2013
الأحد 29 ديسمبر 2013, 10:31 من طرف taouti

»  مسابقة توظيف في بلدية تينبدار دائرة سيدي عيش ولاية بجاية ديسمبر 2013
الأحد 29 ديسمبر 2013, 10:26 من طرف taouti

» مسابقة توظيف بمحافظة الغابات لولاية الأغواط ديسمبر 2013
الأحد 29 ديسمبر 2013, 10:26 من طرف taouti

»  اعلان مسابقة توظيف في المركز النفسي البيداغوجي للاطفال المعاقين ذهنيا زايدي عز الدين مسكيانة ولاية ام البواقي
الأحد 29 ديسمبر 2013, 10:22 من طرف taouti

» نتائج التوظيف في جامعة الجلفة
الأربعاء 25 ديسمبر 2013, 13:00 من طرف taouti

»  مسابقة توظيف بمحافظة الغابات لولاية سطيف ديسمبر 2013
الأحد 22 ديسمبر 2013, 12:06 من طرف taouti

»  مسابقة توظيف بالمؤسسة العمومية الإستشفائية علي بوسحابة ولاية خنشلة ديسمبر 2013
الأحد 22 ديسمبر 2013, 12:06 من طرف taouti

»  مسابقة توظيف ببلدية صحاريج دائرة أمشدالة ولاية البويرة ديسمبر 2013
الأحد 22 ديسمبر 2013, 12:05 من طرف taouti

»  مسابقة توظيف بمديرية الأشغال العمومية لولاية البيض ديسمبر 2013
الأحد 22 ديسمبر 2013, 12:05 من طرف taouti

»  مسابقة توظيف بمديرية الأشغال العمومية لولاية البيض ديسمبر 2013
الأحد 22 ديسمبر 2013, 12:05 من طرف taouti

»  اعلان مسابقة توظيف في مركز التكوين المهني بريزينة بولاية البيض ديسمبر 2013
الأحد 22 ديسمبر 2013, 11:22 من طرف taouti

» هام: إعلان عن مسابقة توظيف يخص 12 منصبا بالمعهد التكنولوجي المتوسط الفلاحي المتخصص لولاية الجلفة
السبت 21 ديسمبر 2013, 17:46 من طرف taouti

» قصة سيدنا يوسف كامله
السبت 14 ديسمبر 2013, 07:41 من طرف وليد

» تحميل الإستمارة الجديدة التي تحل محل الملف في مسابقات الوظيف العمومي
الأربعاء 11 ديسمبر 2013, 17:00 من طرف taouti

» استياء كبير وسط المترشحين في مسابقة التوظيف بجامعة الجلفة عن تأخر ظهور النتائج
الأربعاء 11 ديسمبر 2013, 12:08 من طرف taouti

» ماستر تخصص حقوق وعلوم ساسية جامعة الجلفة
الجمعة 29 نوفمبر 2013, 22:14 من طرف Bounourikhaled

» محاضرات مادة المنهجية وفلسفة القانون
الإثنين 25 نوفمبر 2013, 22:19 من طرف midou88

» قائمة الناجحين مسابقة المدرسة الوطنية للمناجمنت وإدارة الصحة دورة سبتمبر 2013
السبت 23 نوفمبر 2013, 17:34 من طرف taouti

» نتائج الماستر علم النفس بالجلفة
الجمعة 15 نوفمبر 2013, 15:12 من طرف أبو وهيبة

» الشروط الشكلية لقبول الدعوى:
الخميس 14 نوفمبر 2013, 23:28 من طرف ابونعيم

» قائمة المشاركين في مسابقة الالتحاق بمدرسة الدكتوراه علم الاجتماع
الثلاثاء 12 نوفمبر 2013, 21:06 من طرف taouti

زائرين المنتدى
Free counters!
on line
معجبوا الطلبة الجزائريين والعرب


شاطر | 
 

 تطور الشعر الشعبي عبر العصور

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابن السهوب زهير
طالب(ة) جديد(ة)
طالب(ة) جديد(ة)


الجنس ذكر
عدد الرسائل : 11
العمر : 53
تاريخ التسجيل : 21/08/2008

مُساهمةموضوع: تطور الشعر الشعبي عبر العصور   الإثنين 23 فبراير 2009, 07:53

المبحث الأول: المفهوم العام للشعرالشعبي
إن مصطلح "الشعر" هو ملفوظ يرتبط بالتذوق والأحاسيس واللغة واللسان و المعرفة و الثقافة و لا يشترط توفر هذه الأنواع دفعة واحدة بنسب متساوية بل قد تكون متباينة من حين لاخر ، ومهما اختلفت التعاريف ،فإنها تتوحد في نقل الإشارة الى شيء واحد هوان الشعر يترجم ماهو داخلي من تصورات وأفكارإلى الآخرين باستعمال مفردات اللغة ،وتلك التصورات أو بالأحرى نسميها أغراضا.


تظهر بين الشعر النظامي والشعبي عناصر كثيرة ترتبط ب"الأصل و الفصل و المتاهات اللسانية و اللغوية "و هي مكونات واحدة قد تفترق من حيث الشكل وتتوحد من حيث الموضوع نطرح ذلك بالصيغة التالية :


المطلب الأول: مفهوم الشعبي:


يرتبط مفهوم كلمة "الشعبي" بمصطلح ”الشعب ” وهو مجموعة من الأفراد الملتفين حول هدف واحد، يعيشون على إقليم متعدد و منفرد، تجمعهم خصائص مشتركة يحتوي على مشروع مثل العمارة والبطن والفخذ و العضلة، القبيلة والنزلة والعشيرة .


أولا: مفهوم العامة :


يقصد ب "العامة " شيوع المواطنة، بصفة جماعية تتوحد كشخص واحد ،تذوب بين أوصاله كل المشاغل و المشاكل الاجتماعية فهي تعني للجماعة الملتحمة في مكان واحد يتفقون فيما بينهم على تحقيق مصلحة جامعة نسميها بالعامة ،مثلهم مثل الفلاحين الذين تكلم عنهم الإخوة جريم[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] في دراسة الأسطورة .


ويعتبر مصطلح "العمومية "من بين العناصر المهمة في دراسة الظاهرة الشعرية ، ذلك أنه يعد مصطلحا في جوهره سياسياواجتماعيا خصوصا و أن له علاقة بما يمارسه الأفراد و هو نفسه التعريف المطبق على التراث، فلا يمكن أن نتحدث عن التراث الشعبي دون المرور بمصطلح العمومية فالتراث هو روح العمومية و لا يمكن فصله عنها أوعن المورثين ألاجتماعي والثقافي .


ثانيا : مفهوم الفلكلور :


يقابل كلمة الفلكلور في الثقافة الشعبية مصطلح " الشعب أو الجماعة الصغيرة"المرتبطة بتحقيق مصالح معينة على حد ماوصفه روسو بالجماعة البشرية الأولى فهذه الجماعة هي روح ( العمومية )، إننا نتكلم عن العمومية باعتبارها الشكل الدال الذي يحتوي على مدلول الشعب و يكون "الشعر" بينهما هو لغة الإعلام والإخبار و الاتصال .


إن تلك المفاهيم تصب في خانة الشعب و لا يكون هذا الشعب حيا إلا إذا أنتج أساليب تفكير تتلائم مع أقرانه، و هو ما يسمى بالتراث الشعبي الذي أوردت بشأنه الدكتورة نبيلة إبراهيم [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]تعريفا مقبولا ينطلق من الطبقة حاملة التراث إلى الطبقات الأخرى ،ويعتمد شكلا حضاريا جديدا ثم يعود هذا القديم الجديد مرة أخرى إلى الطبقة حاملة التراث مكيفة وفقا لمتطلباتها ،دون أن يظهر تشهيرا بالفردانية ، وحتى نوضح فإن مصطلح العمومية هو نفسه مصطلح الجماعية باعتبارها وحدة تبني إنتاج الفرد الذي يستطيع ببراعته و عبقريته أن يقنعها فتقبله و تعجب به و ترتضيه و تداوله و تتناوله و تحافظ عليه .


إن كلمة فلكلور هي مزيج بين وحدتين (فولك )بمعنى الناس وهي ترجمة للكلمة الانجليزية folks ترمز إلى المعرفة و الحكمة ، و بذا يكون الفلكلور حكمة الشعب ، كما تعني العلم الذي يدرس التراث الروحي للشعب و خاصة التراث الشفاهي و عرفه ” سبينوزا“ على أنه ذلك الفرع من المعرفة الإنسانية الذي يجمع ويصنف و يدرس بطريقة علمية تفسيرحياة الشعوب و ثقافاتها عبرالعصور ،وبالنظر إلى التعاريف المقدمة لا يمكن أن نتصور الفلكلور في شكل مادة مجموعة بل هو علم يدرس المادة الشفاهية و بذا يكون الأدب الشعبي إحدى الرواتب الحسنة لدراسة الفلكلور الشعبي و يوافق أصحاب اتجاه الأدب الشعبي بان الفلكلور هو الإبداع الشعري لجماهير الشعب العريضةو قد ترجم الفلكلور إلى اللغة العربية فصار يعني التراث الشعبي للتعبير على كل إبداع شعبي بما فيه الشعر الشعبي.





المطلب الثاني: مفهوم و تطور الشعر الشعبي


بعدما تعرفنا على مختلف العناصر التي تدخل في تكوين ظاهرة الشعر الشعبي سوف نوضح مفهوم الشعر الشعبي وتطوره لكي نزيل نقاط الاختلاف .


1-مفهوم الشعر الشعبي :


يعتبر الشعر الشعبي مجموعة من كلمات مرتبطة ببيئة الشاعر العامة يستخدم فيها الأساطير والمغازي والواقع المعاش بلهجة محلية يطرح فيها قضايا في إطار إقليمي عشائري او ديني و ليس معناه عندما نذكر استشهاد الشعراء بالكرامات، بأننا نصبغ صفة الشعر الديني على الشعبي بل يعتبر الشعر الديني غرضا من اغراض الشعر الشعبي يستهدف نشر الفضيلة و مكارم الأخلاق .


يقصد بالشعر الشعبي تلك التعابير المنظومة التي تؤدى بالكلمات أو الإبداعات الشفوية [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] بلغة العامية أو الدارجة والتي كثير مالا يستعمل فيها حروفا في بعض الأحيان غير معجمه، كالتي ورد ذكرها في لسان العرب لابن المنظور, ومن بين العناصر التي تستعمل لتحديد مفهوم للشعر الشعبي .


I- العروبية :


ظهرت العروبية (ARABICITE) كنتيجة عن الاختلاط بالوسط الحضري[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] ويذكر "رجيس بلا سير" أن الوليد بن يزيد أثناء حكمه كان ينتقل بين القصور ولم يمل إلى حياة الصحراء ، إلا تقدير وإجلالا للعروبية التي كانت بمثابة الأصل ولما غير بنو امية نظام الحكم غيروا اتجاه العروبية حيث سكنوا القصور، و أتبعوا لهو المدن وغيروا أسماء القبائل كالقحطانيين والعدنانيين عرفوا لاحقا باليمنيين و أيضا بالقيسيين خاصة المشكلين العرب النازلين من وراء النهر فمثل ذلك الاختلاط خلق نوعا من طريقة موحدة وحدت نطقهم من أجل التفاهم.


ب- السحر والشعوذة:


ارتبط استعمال السحر منذ القدم بتلك الطقوس و العادات البالية التي سجلت على ألواح البردى وعلى الصخور الحجرية و نقلتها الذاكرة من جيل إلى جيل نتيجة لنفاذ الشعر إلى عقول الناس ،فعندما كان الإنسان يقف أمام المنطق والظواهر عاجزا عن تفسيرها يلجأ إلى التأويل والتخمين و كأنه يحي الظاهرة في حد ذاتها .


لجأ القدامى إلى إرجاع الظاهرة الشعرية إلى قوة خارجة عن نطاق الإنسان عرفت بقوة "الجن و الشياطين "وعبروا عن ذلك بوادي عبقر[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] الذي نسب إلى عبقر وأصبح كل من أشتهر في مجال ما عن غيره عبقريا .


ظل الشعر الشعبي مرتبط بالشياطين زهاء قرون عديدة و لم يكن ذلك اعتقاد العربي بل أعتقد الإغريق هم الآخرون قبلهم بأن هناك آلهة تتحكم في الشعراء و قد وصفهم أفلاطون " يلهمون إلى قول ما تدفعهم ربات الشعر إلى قوله " غير أن الحقيقة عكس ذلك عندما تبين أن الشعر هو إبداع نفسي كما عبر ذلك ميخائيل نعيمة [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]الشعر رافق الإنسان من أول نشأته و تدرج معه في مهد حياته حتى ساعته الحاضرة من الهمجية إلى البربرية إلى الحضارة إلى مدينة اليوم رافقها و يرافقها في الترحل في البطالة و البؤس و الرخاء والحرب "


عندما ننظر إلى وجهة نظر ميخائيل نعيمة بخصوص مرافقة الشعر للحضارة فإننا نرى أن الشعر ظل بوقا ولسانا و صحفيا ممتازا،نقل أثار الأقوام البائدة و حضاراتهم المتفردة بأمانة بل حتى الذاكرة الشعبية كان لها رصيدا معتبرا في رسالة الشاعر .






ج– الشخصية الشاعرية:


يرمز إلى الشخصية الشعرية على إنها تحصيل المعرفة و لا يقصد بها تجميع الشهادات و إنما الوسائل التي قال عنها سوركين [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] بأنها جميع الأعمال القائمة حسيا وجميع الأشياء المادية والأساليب والقوى الفيزيائية والكيميائية والبيولوجية التي يلجا إليها في عمليات الإظهار وهي في حالة حركة داخلية تختلف من فرد إلى آخر فقد تصادف شاعرا لم يدخل المدرسة وحصل شعره على شهرة فاقت الحدود كحالة أعمر حمر العين المقني، ،وبالتالي فإن تجميع العناصر الثلاثة " العروبية ، السحر و الشعوذة و شخصية الشاعر " يقودنا إلى تبني مفهوم المدرسة الرومانتيكية للشعر بأنه ليس فرعا من فروع المعرفة،بل المادة التي تكونت بها حياتنا ويستشهد عبد الرحمن شكري بتعريف مرآتي للشعر قال فيه :


و إنما الشعر مرآة لغائبــه هي الحياة فمن سوء و إحســــان


و إنما الشعر تصوير وتذكـرة و متعة وخيال غير خــــــوان


و إنما الشعر إحساس لما حققـت له القلوب كأقدار وحدثــــــان


و من كل معنى يروع الفهم طائلة معنى من ألحان في لفظ من ألحـان


إن صورة الشعر الشعبي تكون أكثر ميلا لوصف الحقيقة لأنها تحدث التقارب من الواقع بلغة مفهومة ومبسطة للتمعن، إذ لا يظهر في كامل تفاصيلها إلا إيجابيات الإتقان في إيصال المعنى ترتكز في بعض الأحيان على الموهبة التي هي ليست نتيجة من نتائج التعليم أو الثقافة الشعرية وإنما هي طاقة مخفية في الذات لأنه يوجد الكثير من يحملون معارف شعرية ولكنهم يجهلون قول الشعر،ويذكر أبي مدين الشافعي تعريف أن الشعراء لهم نفوس لا تشبه بقية النفوس ، فإنهم يجدون في الشعر قوة خفية تجعلهم يعبرون عما يجيش في خواطرهم و يعبرون عنه بكيفية "عجيبة ومؤثرة " وهو نفس التعريف الذي قدمه المرحوم محمد مصايف حين قال أن الشعر فن و أنه لذلك أثر من أثار العبقرية الإنسانية. فهو على خطاه الجميلة يعتبر حكمة على حد قول الرسول صلعم. .


2المبحث الثاني : المبحث الثاني : إغراض الشعر الشعبي وعوامل بقائه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تطور الشعر الشعبي عبر العصور
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عالم الكبيوتر :: .•:*¨`*:•. ][منتديات العلوم الإنسانية والإجتماعية][.•:*¨`*:•. :: قسم العلوم الإجتماعية-
انتقل الى: